اقتصاد

تسارع النمو الاقتصادي في كازاخستان في الربع الأول 2022

نور سلطان – تسارع النمو الاقتصادي في كازاخستان إلى 4.4 في المائة في الفترة من يناير إلى مارس من هذا العام، فيما تركز النمو في القطاع الحقيقي والصادرات وقطاع الخدمات.وقالت وزارة الاقتصاد الوطني إن ذلك جاء خلال اجتماع الحكومة برئاسة رئيس الوزراء عليخان اسماعيلوف، موضحة بأن النمو في القطاع الحقيقي بلغ 5.9 في المئة، فيما زاد النشاط في قطاع الخدمات إلى 2.8 في المائة.وقال وزير الاقتصاد الوطني، أليبيك كوانتيروف: “لوحظت اتجاهات إيجابية في النقل والتخزين، والبناء، والتجارة، وإمدادات المياه، والصناعة التحويلية، والمعلومات والاتصالات، والتعدين والزراعة”.وأوضح بأن النمو في جميع المناطق زاد النمو الاقتصادي في ألماتي بنسبة 18 في المائة ومنطقة شمال كازاخستان بنسبة 14.4 في المائة ومنطقة أتيراو بنسبة 14.3 في المائة، فيما ارتفع نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4.4٪ في الربع الأول من العام الجاري، وقال: “نرى نمو المؤشرات الاقتصادية الرئيسية في مناطق أكمولا وألماتي وزامبيل وشرق كازاخستان والعاصمة. قال سمايلوف: “يجب على المناطق الأخرى تكثيف عملها”.وأشار رئيس الوزراء إلى أنه كان من الممكن التخفيف من الآثار الاجتماعية والاقتصادية للعقوبات، لكن على الحكومة أن تواصل بذل الجهود في هذا الاتجاه.كما تركز السلطات على كبح جماح التضخم، فيما تسارع معدل التضخم السنوي بنسبة تصل إلى 12 في المائة في مارس الماضي، كما ساهم نمو التضخم في شركاء كازاخستان التجاريين ونمو أسعار الغذاء العالمية في هذا الاتجاه.ووفقًا لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، بلغ متوسط مؤشر أسعار الغذاء 159.3 نقطة في مارس 2022، مسجلاً أعلى معدل له منذ 30 عامًا، وارتفعت أسعار الحبوب والزيوت النباتية والسكر واللحوم ومنتجات الألبان بدرجة أكبر. قال سمايلوف: “هذا يؤثر أيضًا على سوقنا”.وتقوم الحكومة الكازاخية حاليًا بتنفيذ إجراءات للسيطرة على التضخم وخفضه للفترة 2022-2024، وقال سمايلوف: “يجب على هيئات الدولة والهيئات التمثيلية المحلية استخدام الأساليب الضرورية للحد من التضخم ومراقبة هذه القضية”.أستانا تايمز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق