الثقافة والأدب

مكتبة ومركز “نزارباييف”… أيقونة ثقافية وتاريخية وحضارية

كتب الدكتور عبد الرحيم عبد الواحد

نور سلطان – مكتبة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان “الباسى” عبارة عن مجمع إعلامي وإيديولوجي، ومحطة ثقافية وفكرية رائدة تقدم الخدمات الأكاديمية والثقافية لكافة فئات الشعب الكازاخي، علاوة على أنها مركز ارشيفي وتحليلي، ومتحف، وثقافي، وتعليمي ومركز للأبحاث.

تم إنشاء “مكتبة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان – إلباسي” في 13 مارس 2014 وفقًا لمرسوم الرئيس نزارباييف، من أجل ضمان عمل المكتبة الشخصية والأرشيف الشخصي للرئيس، بهدف دراسة تاريخ تشكيل وتطوير كازاخستان، وكذلك لتعزيز أفكار ومبادرات الرئيس في الداخل والخارج.

متحف مكتبة الرئيس الأول هو متحف لتاريخ كازاخستان الحديث، حيث إن الفكرة الرئيسية التي تجسدت في عروضها هي تشكيل سيادة الدولة للجمهورية والدور التاريخي للرئيس الأول في بناء دولة ديمقراطية مستقلة، فيما تحتوي مجموعة متحف مكتبة نزارباييف حاليًا على 11000 وحدة تخزين، ويتمثل أحد الاتجاهات المهمة لتحقيق المهمة الثقافية لمتحف المكتبة في تنظيم معارض من مجموعات المتحف في مناطق مختلفة من الجمهورية.

ويقع مكتبة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان – إلباسي في العاصمة نور سلطان ضمن مبنى فريد تم الانتهاء من تشييده في مارس 2013، ومن تصميم المهندس الفنان المهندس المعماري البريطاني الشهير نورمان فوستر.

وتبلغ المساحة الإجمالية للمبنى أكثر من 30 ألف متر مربع فيما يتضمن عينا ضخمة تطل على السماء، حيث يرمز مظهر المبنى وفقًا للمهندس إلى حيوية كازاخستان الحديثة.

وتحتوي مكتبة نزارباييف على بنية تحتية حديثة للأرشيف الإلكتروني وموارد معلومات فريدة تشكل التراث الثقافي والتاريخي الوطني.

تتكون المكتبة الشخصية للرئيس الأول من الكتب التي قدمت إلى نزارباييف في سنوات مختلفة؛ وكتب ذات نقوش كانت بمثابة إهداء، بالإضافة إلى نشر مكتبات شخصية (منزلية) للأمة، والتي جمعها نزارباييف منذ الستينيات، كما تم جمع المنشورات والمعارض المطبوعة والإلكترونية من المجموعة الشخصية للرئيس الأول.

وتضم المكتبة ألبوم به رسومات ليوناردو دافنشي، قدمه إلى رئيس الدولة مكتبة أمبروسيان في ميلانو، القرآن، الذي كان في الفضاء، تم تسليمه إلى الرئيس من قبل رائد الفضاء الكازاخستاني T. Musabae، مجموعة منشورات القرآن الكريم، “تاريخ العالم” لشلوسر، المخزنة سابقًا في مكتبة الإمبراطور الروسي ألكسندر الثاني، المعجم الموسوعي لعام 1838 وغيرها.

ومن ضمن المحفوظات الشخصية للرئيس، تم جمع أكثر من 130 ألف وثيقة أرشيفية وسيرة ذاتية فريدة ومواد إبداعية حول الأنشطة الرسمية والعامة للرئيس الأول، فيما تعتبر المستندات الشخصية التي تعكس مراحل حياة وأنشطة نزارباييف ذات قيمة خاصة مثل: بطاقات التقارير، والشهادات، وتصاريح التخرج، والشهادات الفخرية، والمستندات المهمة الجديرة بالثناء، والتفويضات، وتذاكر الوكلاء، والعديد من وثائق الوالدين ومعلومات حول الأراضي الأصلية، إلخ.

بالإضافة إلى ذلك، تعكس الوثائق من الأرشيف الشخصي عملية تشكيل كازاخستان المستقلة، ومعهد الرئاسة، وبناء الدولة للدولة الجديدة، والعاصمة الجديدة، وتحول السلطة التشريعية والتنفيذية، وتحسين جهازها الإداري، والإنجازات في التنمية الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية، والثقافية.

وقد زار المكتبة منذ افتتاحها أكثر من 40.000 شخص، من بين الضيوف الذين زاروا المكتبة أمير موناكو ألبرت الثاني، رئيس الاتحاد الروسي فلاديمير بوتين، رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، رئيس جمهورية أوزبكستان السابق إسلام كريموف، رئيس جمهورية أوزبكستان. جمهورية قيرغيزستان ألمازبيك أتامباييف، رئيس أوكرانيا بترو بوروشنكو.

وتحتوي المكتبة على 8 مناطق للعرض، فيما يكشف المعرض “الرئاسي” عن جوانب مختلفة من الشخصية المتعددة للرئيس الأول، ويقدم المتعلقات الشخصية والمخطوطات والأعمال والجوائز والألقاب الخاصة برئيس الدولة.

يعتبر معرض “هدايا الرئيس” هو معرض للهدايا التي قدمت للرئيس في سنوات مختلفة وترتبط ارتباطا وثيقا بسيرة وأنشطة الرئيس الأول، ويتضمن المعرض هدايا تذكارية وأسلحة وساعات طاولة ومدفأة ومعدات رياضية.

كما يتضمن المعرض التفاعلي وحدة تعليمية مبتكرة تكشف عن أفكار ومبادرات الرئيس الأول، ودوره في تشكيل وتطوير الجمهورية، وتاريخ كازاخستان المستقلة.

وينظم المركز التحليلي للمكتبة أحداثًا ومنتديات دولية لمناقشة إنجازات وآفاق التنمية في كازاخستان، وتحليل المشكلات العالمية المتعلقة بالمبادرات العالمية لرئيس الدولة.

وتتفاعل المؤسسة بنشاط مع المنظمات المماثلة وتدرس أفضل الممارسات للحفاظ على تراث القادة السياسيين الكبار في أذربيجان والصين والاتحاد الروسي والولايات المتحدة وسنغافورة وتركيا، وفرنسا ودول أخرى وتعزيزه.

وبهدف تثقيف الشباب بروح الوطنية الكازاخستانية، وتعزيز الأفكار الإبداعية لرئيس الدولة في مكتبة إلباسي، تم تحقيق المشروع الاجتماعي “الأفكار التي تغير العالم”، وذلك في إطار هذا المشروع، تم تنظيم ندوة تدريبية وعمل توضيحي حول محتوى “خطة 100 للأمة” لأفضل الطلاب وأطفال المدارس في الجمهورية لتنفيذ الإصلاحات المؤسسية الخمسة “.

وقد تأسس مركز العمل الثقافي والتعليمي وتعليم الشباب “كمال العلي” للعمل المنهجي مع الشباب، وذلك بهدف الترويج لأفكار ومبادرات الرئيس الأول وزيادة المشاركة المدنية لشباب كازاخستان في الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية العامة للبلاد، ويتثمل أعضاء المركز في طلاب المدارس والكليات والجامعات من جميع مناطق كازاخستان.

مرسوم رئيس جمهورية كازاخستان بتاريخ 4 نوفمبر 2016 369 أعاد تنظيم مؤسسة الدولة “مكتبة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان – إلباسي” بالانضمام إلى مؤسسة الدولة “متحف الرئيس الأول للجمهورية كازاخستان “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق