اخبار دبلوماسيةسياسة

على أنغام الموسيقى الإماراتية والرقصات الكازاخية..احتفالات “اليوم الوطني الكازاخي” و “إتحاد الإمارات”

أبوظبي – ميديا هب إنترناشيونال

احتفلت السفارة والجالية الكازاخية في العاصمة الإماراتية أبوظبي ليلة أمس بمناسبتين في وقت واحد، وهما “الذكرى الـ ٢٨ لاستقلال كازاخستان” والذكرى الثامنة والأربعين لإتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، وسط حضور رسمي ودبلوماسي كبير، يتقدمهم الدكتور عبيد الحيري سالم الكتبي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون العسكرية والأمنية، وسعادة/ السفير أسكار موسينوف – الأمين العام المساعد للعلوم والتكنولوجيا في منظمة التعاون الإسلامي، والقنصل العام الكازاخي في دبي والإمارات الشمالية راوان جومابيك، وعدد كبير من السفراء العرب والأجانب ورجال الأعمال والإعلاميين.

كما حضر الحفل أعضاء كبار ممثلي الهيئات الحكومية في الإمارات ورؤساء الشركات الوطنية والبنوك الرائدة ووسائل الإعلام ودوائر الأعمال والمثقفون والشخصيات العامة بالإضافة إلى رؤساء السفارات الأجنبية والمنظمات الدولية المعتمدة في أبوظبي.

وبدأ الحفل على أنغام الفرقة الموسيقية الرسمية الإماراتية واعقبها عروضا من الفنون التقليدية الكازاخية ممثلة في الرقصات الشعبية على أنغام موسيقى السهوب، وبحضور نخبة من المسؤولين.

قال السفير ماديار مينيلبيكوف سـفير جمهورية كازاخستان لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، إن حجم الاستثمارات المباشرة من الإمارات الى كازاخستان بلغ 2.1 مليار دولار، فيما يشهد حجم التبادل التجاري نمواً كبيراً متوقعاً بزيادة كبيرة خلال السنوات القليلة القادمة، موضحا أنه وفي العام الماضي وصل حجم التجارة الثنائية إلى 490 مليون دولار أمريكي وفي الفترة ما بين يناير وأغسطس من هذا العام، بلغ 380 مليون دولار بزيادة 22% مقارنة بالعام الماضي.

وأشاد السفير خلال كلمته في حفل الاستقبال الذي اقيم في أبوظبي بمناسبة بالذكري الـ ٢٨ لاستقلال كازاخستان، بالنتائج المثمرة لزيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى كازاخستان في يوليو 2018 ولزيارة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان نورسلطان نزارباييف إلى أبوظبي في شهر مارس 2019، كما أشير إلى النجاح الكبير لأعمال الدورة السابعة من اللجنة المشتركة التي عقدت في أبوظبي في سبتمبر من هذا العام.

وأشار السفير الكازاخي إلى الحدث الكبير في العام المقبل، ممثلا في استكمال بناء مجمع أبوظبي بلازا في قلب العاصمة الكازاخستانية مدينة نورسلطان، وهو عبارة عن فندق 5 نجوم، وبرج سكني ومكاتب، وذلك باعتباره البرج الأطول في آسيا الوسطى. وأضف إلى ذلك مشاركة كازاخستان في معرض إكسبو دبي 2020 الذي سوف يبرز تجربة دولة الإمارات الريادية في ترسيخ مفهوم الاستدامة.

وقال:”يشمل التعاون المشترك بين البلدين كافة المجالات وهنا أخص بالذكر مجال الفضاء حيث انطلق أول رائد فضاء إماراتي هزاع المنصوري إلى الفضاء من أراضي كازاخستان، وكان لي شرف كبير أن أكون متواجدا عند الانطلاق. وهنا أتقدم بأسمى أيات التهاني والتبركيات إلى قيادة الدولة وشعبها بمناسبة هذا الإنجاز الحضاري الجديد”.

وأكد السفير بأن بلاده استطاعت أن تشغل مكانة دولية مرموقة على الأصعدة الإقليمية والدولية، وانعكس هذا الدور الريادي إيجابياً على المناخ السياسي والاقتصادي الدولي الراهن، بما ساهم في استقطاب أكثر من 320 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، فيما تم إحراز تقدم كبير في قطاعات الطاقة والنقل والزراعة والخدمات والقطاعات الأخرى.

وأضاف:”حصاد كازاخستان للمركز الـ 25 عالميا في قطاع الأعمال للعام 2020. كما حصلت على المرتبة الـ 55 في مؤشر التنافسية العالمية للمنتدى الاقتصادي العالمي. وأيضا نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال 10 أشهر الأولى من عام 2019 بنسبة 4.4 ٪”.

واسترشد السفير بما ذهب إليه الرئيس توقاييف في خطابه الأخير قائلا: “تركز حكومتنا على تطوير قطاعات التكنولوجيا الفائقة، وإنتاج منتجات ذات قيمة مضافة عالية، وبناء قطاع مالي مستقر ومتقدّم، مما يشكل بوابة أخرى لازدهار كازاخستان، ولدينا آمال كبيرة في مركز أستانا المالي الدولي، حيث احتضن 285 شركة خلال العامين الماضيين، فيما نخطط لزيادة هذا العدد إلى 500 شركة بحلول نهاية عام 2020 “.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق