غير مصنف

كتاب… “النظرية النزارباييفية”..

فلسفة واقعية لتجربة كازاخستان التنموية

يمثل كتاب “النظرية النزارباييفية”.. خطوة مهمة في جهود توثيق جانب من جوانب فلسفة بناء الدولة العصرية وهي كازخستان، بالتلازم مع فكر رئيسها نورسلطان نزارباييف الذي يركز على أهمية العلاقة بين الدولة والانسان، بل يستعرض الكتاب لفلسفة شاملة ترسخ قيم التنمية المستدامة في ذات الفرد والمجتمع.

ويتناول الكتاب جوانب عديدة وأساسية تستعرض المفاهيم النظرية لفكر وإدارة نزازباييف وتجربة كازاخستان في تحويل هذه المفاهيم إلى واقع وممارسات ومنهج عمل وثقافة مجتمع.

ويقدم هذا الكتاب نظرية سياسية وفلسفية مستقبلية، بل ودروسًا مستفادة لكل الدول النامية، في مجالات الاقتصاد والتنمية البشرية والتعليم والتقدم التكنولوجي والصحة، مما يشكل نظرية جديدة نراها ضرورية لكل صناع القرار في مرحلة بناء الدولة العصرية، وإرساء قواعد انطلاقها نحو النهضة والتقدم، مما دفعنا إلى الكشف عن هذه التجربة بعد أن فرضت نفسها على العالم، ونجح قائدها في شق طريق اللحاق بركب الدول المتقدمة، عبر ترسيخ مفاهيم الدولة الصاعدة، خاصة عبر تبني استراتيجتي العامين 2030 و 2050، وتأسيس دولة مدنية متحضرة قابلة للاستمرار والتطور، من خلال تربية الأجيال على أسس عقلية منطقية وواقعية.

كما يسلط الكتاب الضوء على منهج كازاخستان في تحقيق التنمية الشاملة للمجتمع ضمن رؤيتها لحاضر ومستقبل الإنسان الكازاخي وصولاً إلى تحقيق أقصى الأهداف في التنمية والنهضة الحضارية ما يضع هذه الدولة الواقعة في وسط آسيا في مقدمة الدول التي حققت الانسجام الفكرة والتطبيق والحاضر والمستقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق